1561436548
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الجمعة ( 14-06-2019 ) الساعة( 11:21:06 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
مانشستر يونايتد يهزم أرسنال في نصف نهائي بطولة دوري ابطال أوروبا

اخبار السعيدة - متابعات         التاريخ : 30-04-2009

حقق مانشستر يونايتد الإنكليزي فوزاً سهلاً بهدف نظيف على ضيفه ومواطنه آرسنال في لقائهما مساء اليوم الأربعاء على ملعب أولد ترافورد في مانشستر، وذلك في ذهاب الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، والتي يحمل مانشستر يونايتد لقب نسختها الماضية.

البداية في الشوط الاول

شهد اللقاء بداية ساخنة منذ الدقيقة الأولى، حيث بدأ مانشستر يونايتد بضغط هجومي مكثف، وأنقذ الإسباني مانويل ألمونيا حارس آرسنال مرماه من ضربة رأس خطيرة لعبها واين روني، ثم تصدى في الدقيقة 16 لتسديدة قصيرة المدى من الأرجنتيني كارلوس تيفيز،

 وفي الدقيقة ذاتها أخرج دفاع آرسنال الكرة إلى ركلة ركنية جاء منها الهدف الأول لمانشستر يونايتد من متابعة جيدة للظهير الأيمن الأيرلندي جون أوشيا، مستغلاً خطأ دفاع آرسنال الذي فشل في تشتيت الكرة فسددها قوية في مرمى ألمونيا، ويذكر أن هذه هي المباراة رقم 60 للاعب أوشيا مع فريقه في دوري أبطال أوروبا.

كان مانشستر يونايتد الأكثر فعالية طوال الشوط الأول، وأهدر عدة فرص كانت كفيلة بضمان وصوله إلى نهائي البطولة دون النظر إلى نتيجة لقاء العودة، فيما لم يظهر آرسنال بالمستوى المتوقع، باستثناء ألمونيا الذي أنقذ مرماه مجدداً من هدف ثان حين تصدى لضربة رأس من البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة 28،

 فيما اعتمد زملاء ألمونيا على الهجمات المرتدة التي لم تشكل خطورة حقيقية على دفاع مانشستر وحارس مرماه الهولندي المخضرم إدوين فان در سار، فانتهى الشوط الأول بتقدم حامل اللقب بهدف نظيف.

الشوط الثاني

لم يتغير الحال كثيراً في الشوط الثاني، حيث استمرت سيطرة مانشستر يونايتد على مجريات اللعب، وسط استسلام شبه تام من لاعبي آرسنال، رغم بعض المحاولات الهجومية المتواضعة بقيادة التوغولي إيمانويل أديبايور والجناحين ثيو والكوت والفرنسي سمير نصري.

ومع منتصف الشوط الثاني دفع أليكس فيرغسون المدير الفني لمانشستر يونايتد باللاعبين الويلزي ريان غيغز والبلغاري ديميتار برباتوف بدلاً من البرازيلي أندرسون والأرجنتيني تيفيز لتنشيط الناحية الهجومية، وتلا ذلك مباشرة تسديدة قوية من كريستيانو رونالدو في الدقيقة 69 ارتطمت بعارضة المرمى وخرجت من الملعب.

وفي الدقيقة 70 رد الفرنسي أرسين فينغر مدرب آرسنال على تغييري مانشستر، ودفع بدوره بالمهاجم الدنماركي الشاب نيكلاس بندتنر بدلاً من والكوت، ورغم ذلك فقد حافظ حامل اللقب على خطورته وسط استماتة من مدافعي آرسنال وخلفهم ألمونيا لحماية مرماهم من تلقي أهداف أخرى.

وأحرز المخضرم غيغز هدفاً ثانياً لمانشستر في الدقيقة 78 ولكن حكم المباراة ألغاه بداعي التسلل، وبعدها بخمس دقائق أجرى آرسنال تغييراً هجومياً آخر بنزول الكرواتي إداوردو بدلاً من أديبايور، ولكن ذلك لم يغير شيئاً في مجريات اللقاء، الذي انتهى بفوز مانشستر يونايتد بهدف دون مقابل، ولن تكون مهمة أياً من الفريقين سهلة في لقاء العودة على أرض آرسنال الذي يستضيفه ملعب الإمارات في لندن في الخامس من شهر أيار/مايو المقبل.

المصدر : الجزيرة الرياضية
إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 1887
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0387