1555856944
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الجمعة ( 19-04-2019 ) الساعة( 9:44:51 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
الفقيه و الحمادي يعودان من البرازيل بعد مشاركة مميزة في مؤتمر دولي عن إشراك الرجال في النهوض بقضايا النساء

اخبار السعيدة - تعز- خاص         التاريخ : 08-04-2009

عاد الدكتور عبد الله الفقيه، أستاذ العلوم السياسية بجامعة صنعاء، والصحفي خالد الحمادي، مراسل صحيفة (القدس العربي) بصنعاء، من البرازيل بعد مشاركتهما المميزة  عن ملتقى المرأة للدراسات والتدريب(WFRT ) في المؤتمر الدولي عن (إشراك الرجال في قضايا حقوق النساء) المنعقد في مدينة ريو دي جانيرو،

وشارك الفقيه والحمادي بورقتي عمل مستقلة في هذا المؤتمر الذي حضره 450 مشاركا من 80 بلدا، من مختلف أقطار العالم واستمر خمسة أيام، وكانا الوحيدان اللذان قدما أوراق عمل في هذا المؤتمر من بين جميع المشاركين من العالم العربي والإسلامي، وحظيت أوراق العمل التي قدماها باللغة الإنجليزية في هذا المؤتمر
بإعجاب وتقدير الكثير من المشاركين، كونهما كانتا ورقتان متميزتان في الموضوع
والمضمون.

والورقتان تمحورتا حول دور رجال الدين المستنيرين في اليمن بالنهوض بوضع حقوق النساء ، على ضوء البرنامج طويل المدى الذي نفذّه ملتقى المرأة للدراسات والتدريب والذي ترأسه الأستاذة سعاد القدسي، ومولته منظمة جي تي زد (gtz) الألمانية، بعنوان (حقوق النساء في الإسلام).

وجاء اختيار الدكتور الفقيه والصحفي الحمادي، لحضور هذا المؤتمر من بين العديد من الباحثين والناشطين اليمنيين الذين تم ترشيحهم للقيام بمهمة تقييم حيادي لبرنامج (حقوق النساء  في الإسلام) الذي يتم تنفيذه في اليمن على مراحل منذ عدة سنوات.

وحظيت مشاركتهما في هذا المؤتمر برعاية خاصة من منظمة جي تي زد، ممثلة بمندوبتها التي حضرت المؤتمر من المقر الرئيسي للمنظمة في ألمانيا شيرين سالم، وكذا من صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA) ممثلا بمندوبته التي حضرت من المقر الرئيسي في نيويورك ليلى الشرفي، الأمريكية الجنسية والمنحدرة من أوزبكستان.

وكانت المشاركة اليمنية في هذا المؤتمر فرصة جيدة لإطلاع المشاركين الآخرين على وضع المرأة في اليمن، كما كان فرصة للإطلاع على تجارب عدد كبير من البلدان بمختلف مستوياتها ومواقعها من جميع قارات العالم، وتبادل الحوارات معهم، كما كان أيضا فرصة لتعريف المشاركين باليمن كبلد عربي مسلم، والذي كان لا يعرفه الكثيرون وبالذات من دول أمريكا اللاتينية.

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 1695
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0122