1555922240
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الاحد ( 21-04-2019 ) الساعة( 9:17:49 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
منظمة الصحة العالمية : 25 مليوناً ماتو بـ"الإيدز" و60 مليوناً مصاب منذ ظهوره

اخبار السعيدة - MSN - تقرير         التاريخ : 26-11-2009

أظهر تقرير لبرنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز 24-11-2009 نُشر الثلاثاء، أن 25 مليون شخص قضوا بفيروس الإيدز في العالم وأن 60 مليوناً أصيبوا به منذ ظهوره، بينما تراجع انتشار الوباء خلال السنوات الثماني الماضية بنسبة 17%.

وجاء في التقرير السنوي للبرنامج الذي تم إعداده بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية أن "المنحى خلال السنوات الثماني الماضية يشير الى تراجع نسبة الإصابات الجديدة بـ17%" منذ 2001، في حين أن "معظم التقدم تم رصده في دول إفريقيا جنوب الصحراء".

ورحّب ميشال سيديبي، المدير التنفيذي لبرنامج الامم المتحدة لمكافحة الايدز، في بيان بتراجع انتشار الوباء، وقال إن "الخبر السار هو أن التراجع الذي نشهده مرده، إقله جزئياً، الى الوقاية".

من جانب آخر، حذرت منظمة الصحة العالمية من احتمال تجدد ظهور مرض إنفلونزا الطيور بعد تسجيل حالات جديدة للفيروس في الدواجن في مصر وإندونيسيا وتايلاند وفيتنام.

وقال مكتب منظمة الصحة العالمية لمنطقة غرب المحيط الهادي ومقره مانيلا، إن وجود فيروس "اتش 5 إن1" المعروف بإنفلونزا الطيور في الدواجن يهدد الأشخاص المخالطين للطيور بشكل مباشر بخطر الإصابة بالفيروس.

وأضاف أنه يراقب عن كثب خطورة حدوث خليط بين فيروس "إتش 5 إن1" وفيروس "اتش1 إن1" المعروف بإنفلونزا الخنازير ما سيؤدي إلى ظهور سلالة جديدة من المرض أكثر فتكاً.

وقال المدير الإقليمي لمنطقة غرب الهادي شين يونج ­سو "لا نعرف ما إذا كان ذلك ممكنا لكننا بالتأكيد على دراية بالخطورة ونحن على أهبة الاستعداد لمثل هذا التطور".

وأشارت منظمة الصحة العالمية إلى أن فيروس إنفلونزا الخنازير الذي أودى بحياة ما يزيد على 6000 شخص حول العالم منذ نيسان (أبريل) الماضي هو سلالة جديدة نتجت عن "إعادة خلط" أو امتزاج لسلالات إنفلونزا الطيور والخنازير والإنفلونزا البشرية العادية وظهرت في الخنازير بالمكسيك.

وحثّ شين الدول على أن تظل في حالة تأهب ضد إنفلونزا الطيور، وأكد أن فيروسات الإنفلونزا لا يمكن توقع أسلوب تحوّرها.

ولفت إلى أنه في "المناطق التي يتحول فيها إتش1 إن1 إلى وباء فإننا نعمل مع شركائنا والحكومات الوطنية على بناء أنظمة رقابة للتعرف على التغيرات في سلوك الفيروس".

وأضاف "إننا أيضاً نركز على القدرة على الرد السريع للتقليل من الأخطار المحتملة على صحة البشر".

يُذكر أنه منذ عام 2003 تم تسجيل بؤر إصابة بفيروس إنفلونزا الطيور في الدواجن في 60 دولة في آسيا وأوروبا وشمال إفريقيا ما أدى إلى إعدام ملايين الطيور.

 

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 1393
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0171