1419205859
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

"الوضع الشاذ" ظل لزمن المَعْلم الموازي لطبيعة الحكم
بقلم : السفير/ ادريس أحمد الشريف الشمام
مواد اعلانية

الشركة اليمنية للأغذية تحذر من استغلال ختمها أو اسمها التجاري بعد تعرضها لاقتحام مسلح
اعلانات



آخر تحديث الاحد ( 21-12-2014 ) الساعة( 1:05:15 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
العلاقه بين الكبد والبهاق

اخبار السعيدة - بواسطة : أ. د. محمد سعد عبد اللطيف         التاريخ : 09-08-2011

نظره عامه على الكبد  ما هو الكبد؟ الكبد هي أكبر أعضاء الجسم البشري وتقع في الجزء الأيمن العلوي من تجويف البطن تحت الحجاب الحاجز خلف الأضلع. تتكون الكبد من فصين رئيسين هما الفص الأيمن والفص الأيسر وآخرين صغيرين.

في أسفل الفص الأيمن تقع المرارة والتي تتصل بالكبد عن طريق القناة المرارية ، والتي تقوم بتخزين العصارة الصفراوية المفرزة من الكبد.

وظائف الكبد

الكبد قادرة على أن تقوم بجميع وظائفها بشكل شبه طبيعي بـ 25 % من طاقتها لذا فلديها قدرة على أداء وظائفها حتى بعد فقدان 75 % من قدرتها الوظيفية .

باختصار شديد سوف نوجز وظائف الكبد في النقاط التالية:

1.تقوم بدور رئيسي في التعامل مع السكريات والبروتينات والدهون في جسم الإنسان.

2. تصنع مئات الأنواع من البروتينات التي يحتاج إليها الجسم في بناء خلاياه المتعددة في الأعضاء المختلفة.

3. تفرز العصارة الصفراوية الكبدية التي تقوم بدور رئيسي في هضم الطعام والمساعدة على امتصاصه وخاصة الدهنيات.

4. تحول الأحماض الأمينية إلى يوريا Urea.

5. الكبد جزء مهم من أجزاء الجهاز المناعى في الجسم.

6. بواسطة الأنزيمات المتنوعة والكثيرة جدا الكبد لديها القدرة على التعامل مع آلاف المركبات الكيميائية والعقاقير المختلفة وتحويل أغلبها من مواد سامة إلى مواد غير سامة أو مواد نافعة.

7. الكبد لها مهام أخرى كثيرة مثل:

§ تكوين خلايا الدم الحمراء في الجنين داخل الرحم.

§ تخزين الحديد وبعض المعادن الأخرىبالإضافة إلى الفيتامينات المهمة في الجسم) فيتامين (A, D,K & B12

§ حفظ التوازن الهرموني في جسم الإنسان.

لذلك فإن حدوث أي خلل أو مشاكل صحيه للكبد فإن ذلك سينعكس على الصحه العامه حيث سيتأثر تباعا عملية الهضم الغذائي وإمتصاص المواد الغذائيه ويفقد الجسم القدره على التخلص من المواد السميه من الجسم فيصاب الجسم بأمراض أخرى والتي منها الأمراض الجلديه .

عوده للبهاق :

ما هي أسباب الإصابة بالبهاق؟

ليست هناك أسباب محددة للإصابة بهذاالمرض , فهناك عدة نظريات من المحتمل أن تكون هيالسبب في الإصابة بالبهاق وهي:

حدوث خلل في وظيفة الخلايا الصبغية نتيجة لخلل في النفسية و الأعصاب المغذية لها.

تفاعل مناعي ذاتي يؤدي إلى تعرف الجسم علىالخلايا الصبغية على أنها خلايا غريبة عن الجسم فيتعامل معها ويدمرها.

تدمير الخلايا الصبغية لنفسها.

بعد تعرضه لصدمة عصبية معينة أو بعدتعرضه لحادث أو مرض شديد أو حروق.

وثمة فرضية تقول ان للغدد الصماء دورا في الاصابة بالمرض علاوة على احتمال وجود تأثير قوي لأمراض الجهاز الهضمي خصوصا أمراض الكبد.

أمراض الكبد تكون عادة مصحوبه بتغيرات في الجلد أو الأظافر أو الشعر .

هذه الدراسه أجريت لمعرفة الأعراض الجلديه المرتبطه بمرض الكبد المزمن , وقد أجريت الدراسه على 50 مريض , بمركز الكبد من الفتره 2009م إلى الفتره 2010 م وجميعهم مصابون بأمراض مزمنه للكبد

النتيجه : وجود أعراض جلديه مختلفه , ووجد البهاق في 6% من المرضى

في أغلب الأحيان ،يشعرالناس بالخوف عند رؤية أي بقعه بيضاءعلى الجلد ، وخوفهم ذلك بسبب أن تكون هذه البقعه بهاق.

ومع ذلك ، ليس كل بقعة بيضاء هي بهاق .وإنما قد تحدث هذه البقع بسبب اضطرابات في الكبد أو فطريات ، أونقص الكالسيوم , لذلك دائما يفضل أخذ إستشارة الطبيب الفاهم لتشخصيها .

تعليق لأحد مرضى البهاق :

علاجي كان قائم على نظام د. سعد وتحسين وظيفة الكبد . وبعد عدة شهور لاحظت عودة الصباغ للمناطق المصابه .

كما لاحظت أن نقص النحاس في الجسم يرتبط بحدوث البهاق .

تنويه :

كما أن بعض مرضى البهاق يكونوا ايضا مصابين بخلل في الغده الدرقيه , فالبعض قد يكون مصحوبا بخلل في الكبد .

تطهير الجسم وتنقيته من السموم وخاصة الكبد والأمعاء مهم كثيرا للمساعدة على التخلص من البهاق .

الكورتيزونات والكبد و خطورتة :

في تجربه أجريت بجامعة كولومبيا , تم حقن فئران التجارب بمادة الكورتيزون ووجد أنها تعمل على قمع أو تثبيط صنع البيروتينات بالكبد , مما يؤكد أن الكورتيزونات تؤثر على الكبد

أمراض الكبد

الإضطرابات الأكثر شيوعا في الكبد تشمل التهاب الكبد وتليف الكبد. لأن الكبد تعمل حتىاذا بلغ الضرر 80% ، والأعراض غالبا لا تظهر الى ان يصبح الوضع خطير. تتضمن الأعراض اصفرار العينين ، ألم في الجانب الأيمن ، واليرقان ، والبراز يصبح أصفر اللون , انتفاخ القدمين .

النظام الغذائي والسموم البيئية هي مسؤولة ايضا عن قدر كبير من الضغط على الكبد. قد يكون لدى الناس الكثير من الدهون في غذائهم ، وهذا يمكن أن يكون مشكلة ، لأن الكبد قد يكون غير قادر على القيام بالعمليات الحيويه . الإفراط في تناول الكحول والتبغ يمكن أيضا أن تؤثر سلبا على الكبد.

ا لنظام الغذائي الذي يحتوي على الزنك والسيلينيوم وفيتامينات ج (سي ) و ه ( إي )، يمكن أن تساعد في حماية الكبد من الضرر الذي تسببه الجذور الحرة.فيتامينات ب هي مهمة أيضا لتجديد الخلايا. الليسيثين يمكن أن تسهم أيضا في شفاء الكبد وتعزيز وتجديد الأنسجة.

تجدر الإشاره هنا إلى أن العديد من التجارب ذهبت إلى فعالية دور بعض الفيتمامينات في تحسن البهاق مثل فيتمامينات ( سي , إي ) وهي أيضا تلعب دورا هاما في حماية الكبد .

أفضل اسلوب لسلامة الكبد هو الحفاظ على تناول غذاء صحي متوازن

أعشاب عدة يمكن أن تساعد على حماية وتنشيط الكبد

الهندباء عشبة غنية بالمغذيات ، لديها تاريخ طويل كمقوي للكبد. الكركم أظهرت الدراسات أن له دور في اضطرابات الكبد وزيادة انتاج الصفراء.

الكبد يرتبط بالعواطف من تهيج واحباط وغضب .

كما أن الكبد مسؤولة عن التخطيط لجميع وظائف الجسم. لهذا السبب نرى أن الكبد يلعب دورا في قدرتنا على التخطيط لحياتنا ، واتخاذ القرارات.

كل عضو يرتبط بعاطفه معينه . بالنسبه للكبد فهو مرتبط بالغضب والإحباط. لذا فإن الإجهاد في حياتنا قد يؤدي إلى الغضب والإحباط وسوف يكون هذا أكبر عامل في التسبب في اختلال الكبد.

بحوثنا تربط الكبد بهذه الإنفعالات التي قد تساهم في حدوث أو نشر البهاق

تجدر الإشاره هنا إلى وجود بعض الدراسات التي تربط تأثير الإنفعالات النفسيه بالبهاق التوتر والإنفعالات ودورهما الخطير في البهاق بناءاً على دراسات حديثة

مضادات الأكسده والكبد :

مضادات الأكسدة مهمة جدًا جدًا للحد من إنتشار البهاق وهي تلعب دورا هاما في سلامة الكبد

أمراض الجهاز الهضمي بما فيه المعدة , الأمعاء, والكبد تعتبر من أوسع الأمراض انتشاراً و أكثرها هلاكاً . لهذه الأمراض علاقة بعوامل التأكسد .

من المعروف أن الجلوتاثيون لا يعد من الناحية العلمية أحد الأحماض الأمينية، ولكنه يعد ببتيدثلاثي، ويقوم الجسم بإنتاجه من ثلاثة أحماض أمينيه هي السيستين وحمض الجلوتاميك والجلايسين. ونظراً لعلاقته الوثيقة بتلك الأحماض الثلاثة فإنه يوضع معها جنباً إلى جنب وهو عادة مثل الكارنيتين.

يعد الجلوتاثيون من أقوىمضادات الأكسدة ينتجة عادة الكبد، وتوجد أكبر مخازن الجلوتاثيون في الكبد حيث يقوم بإزالة سمية المركبات الضارة حتى يمكن التخلص منها عن طريق الصفراء.

ويتم إطلاق بعض من الجلوتاثيون من الكبد إلى مجرى الدم مباشرة حيث يساعد على المحافظة على سلامة خلايا الدم الحمراء وحمايةخلايا الدم البيضاء. كما يوجد الجلوتاثيون أيضاً في الرئتين والقناة المعوية.

ويعد الجلوتاثيون ضرورياً في عملية أيض الكربوهيدرات ويقال إن له تأثير مضاد للشيخوخة، إذإنه يساعد على تفتيت الدهون المؤكسدة التي قد تؤدي إلى الإصابة بالتصلب العصيدي للشرايين. وكلما تقدم الإنسان في السن انخفضت مستويات الجلوتاثيون. هذه الماده ممكن ان تزيد من فعالية فيتامين سي وفيتامين اي

كذالك جرعات عاليه من مادةالجلوتاثيون ممكن ان تعيق انتاج مادة الميلانين

وعلى هذا الرابط موضوع كامل عن البهاق والأكسده :

البهاق و الأكسدة

الكبد وصبغة الميلانين

الكبد هو معمل الكيمياء الحيوي الهام للجسم. التيروزين يتم تصنيعه في الكبد ، و النحاس يتم تخزينه في الكبد.

هذه العوامل هي مهمة لتركيب الميلانين مع مساعدة من انزيم التيروزينيز والاكسجين. لذا فان أي اضطراب في وظائف الكبد لا بد أن تؤثر في التركيب الحيوي للميلانين .

لتكوين الصباغ لابد أولا من تحفيز الكبد .

تتكون طبيعياً فى العين و الجلد و الشعر ، صبغة الميلانين ، و ذلك من المكون البروتينى الغذائى التيروزين (الذي يتم تصنيعه في الكبد) ، و يؤدى نقص تكوين هذة الصبغة فى أجزاء مختلفة من الجسم إلى ظهور الأعراض المميزة لمرضى البهاق .

إذن صبفة الميلانين تعتمد على سلامة الكبد التغذية العلاجية للمصاب بالبهاق

فيتامين (د) والمعروف علمياً باسم كوليكا لسيفيرول (cholecalciferol) والكبد

أنواعه:

يوجد نوعان من فيتامين د د2 د3

فيتامين د 3 يتكون في جلد الإنسان بتأثير الأشعة فوق البنفسجية على مكوناته

يوجد فيتامين د2 و د3 في صورة غير نشطة طبيعية ويتم تحويلهم في الكبد إلى 2 هيدروكسى فيتامين د ( كالسى دايول ) وبعد ذلك يتم تحويله فى الكلى على 1 و 25 ثنائي هيدروكسى فيتامين د ( كالسى تريول )الذى يعد الشكل النشط أو النهائي لفيتامين د

الوظائف الطبيعية لفيتامين د (كالسى تريول)

1- الكلى : يؤثر على إعادة امتصاص الكالسيوم والفوسفات من البول قبل خروجه

2- على العظام والاسنان: يؤثر على إعادة امتصاص الكالسيوم من العظام المتحللة وإعادة ترسيبه في العظام التى تتكون من جديد

3- الجهاز المناعي : يساعد على تكوين الخلايا المناعية المختلفة لذلك يقلل من العدوى

إن معظم المصابين بأمراض الأمعاء والكبد المزمنة يعانون من نقص فيفيتامين "د".

إن نحو نصف المرضى كانوا يعانون من نقص فيتامين "د" أثناء مرحلة معينة من حياتهم، وإن 11% منهم كان لديهم نقص حاد في هذا الفيتامين.

لذلك سلامة الكبد هامه في الحفاظ على المستوى الطبيعي لفيتامين ( د ) في الجسم

دراسات حول فيتامين د ( النظير) لعلاج البهاق :

الفيتامين (d3 (Calcipotriol للبهاق

دراسه عن فعالية المعالجه ب فيتامين د d الموضعي (دهان)

فيتامين (ب9) والمعروف علمياً باسم حمض الفوليك

هذا الفيتامين ضروري لتكوين الكريات الحمراء وتأمين نضوجها :

1 – مصادره الطبيعية : السبانخ – القرنبيط – الأوراق الخضراء في الخضار – خميرة البيره – الحبوب التامة – المكسرات.

2 – مصادره الحيوانية : الكبد – الكلى – العضلات – اللبن البلدى – الزبادى والرايب .

– الحالات التي يعطى فيها :

– فقر الدم الخبيث

– أمراض الكبد

فيتامين ب12 (B12 ) والكبد

هذا الفيتامين لا يمكن الأستغناء عنه لتكوين الدم والعمل الطبيعي في الجهاز العصبي المركزي.

1 – مصادره الطبيعية : موجود في جميع الأنسجة الحيوانية وخاصة في الكبد والحليب.

2 – مصادره الحيوانية : يوجد بكثره في الكبد – الكلى – الأمعاء – العضلات

4 – الحالات التي يعطى فيها : فقر الدم الخبيث – التهاب الأمعاء المزمن – تليف الكبد– التهاب الكبد

تجارب حول أهمية فيتامين ب12 والفوليك بالنسبه للبهاق على هذا الرابط :

تجربة نجاح مترجمه ...... حمض الفوليك و ب12

فيتامين b12 ويسمى أيضا ( سينا كوبالامين )

الزنك والكبد

الزنك من المعادن الهامه للجسم وعنصر أساسي في تكوين العديد من الإنزيمات التي تسمح للعديد من التفاعلات الكيمائيه للقيام بعملياتها بمعدلاتها الطبيعيه . ويعد عنصرا هاما مكونات البروتين المسئول عن انقسام الخليه .

يتوفر الزنك باللحم وخاصة الكبد والمأكولات البحريه , ونقصه يؤدي إلى تضخم الكبد ونقص عام في مناعة الجسم .

يحدث انخفاض مستوى الزنك في الدم اثناء الحمل ، وتليف الكبد والتهاب الكبد الفيروسي

اظهرت بعض الدراسات نقص مضادات الأكسده في المناطق المصابه بالبهاق , وهذه إحدى الدراسات :

أ ( مستوى الزنك لدى مرضى البهاق ) :

الزنك يعتبر مضاد للأكسدة ، يلعب دورا حيويا في الحماية ضد ضرر الجذور الحرة.كما

يعد الزنك عنصرا هاما ، ويلعب دورا هاما في عملية استحداث الميلانين.

في هذه الدراسه 13 شخص لديهم نقص في مستوى زنك , وجد أن 6 منهم مصابهون ببهاق غير مستقر . وكذلك 51 مصاب بالبهاق المنتشر , 11 منهم وجد لديهم نقص في مستوى الزنك .

لذا إن هذه الدراسه الحاليه تظهر ربط بين إنخفاض مستوى الزنك والبهاق

النحاس والكبد :  أهمية النحاس

1.النحاس مطلوب لنشاط الإنزيمات المتعلقة بأيض الحديد و تكوين الكولاجين و كذلك صبغة الميلانين .

2.النحاس هام لنشاط الجهاز العصبي المركزي.

3.النحاس هام لتكوين كريات الدم الحمراء .

4.النحاس هام في تكوين العظام .

5.النحاس هام في تركيب و بناء أنسجة الجلد .

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 4055
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات
etaf ismail
good information
محمد حميد
شكرا على هذه المعلومات ولاكن اريد نظام غذائي واظح يخص مرضى البهاق ولكم جزيل الشكر و الموفقيه
ahmed azaz
ان عندي بهاق وعملت تحليل شامل والدكتور قلي عندك مشاكل في وظائف الكبد

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0366