1576446758
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

دروس في الحياة
بقلم / د. فلاح الجوفي - فرانكفورت
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث السبت ( 14-12-2019 ) الساعة( 9:24:46 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
الشاعرة والقاصة اليمنية ليلى الهان توقع اليوم مجموعتها القصصية"دون سابق حب"

اخبار السعيدة - صنعاء (اليمن) - منصور الصمدي         التاريخ : 02-03-2011

أقيم مساء الأربعاء بنادي القصة اليمنية "المقة" بالعاصمة صنعاء ، حفل توقيع المجموعة الجديدة للشاعرة والقاصة اليمنية ليلى الهان المعنونة بـ"دون سابق حب" وهي مجموعة قصصية قصيرة جدا .

وجرى حفل توقيع المجموعة الصادرة عن دار "أزمنة الأردن" استعراض  نصوص الإصدار من قبل كوكبة من النقاد والأدباء والروائيين ،منهم"القاص والأديب محمد الغربي عمران - والناقد والقاص زيد الفقيه - وإبراهيم الهمداني - والقاص سامي الشاطبي" - كما شهدت الفعالية الكثير من النقاشات والمداخلات من قبل عدد كبير من المشاركين .

وعقب ردها على أطروحات وأسئلة النقاد والحاضرين قامت الشاعرة والقاصة ليلى الهان بقراءة مجموعة من نصوص المجموعة نالت استحسان الحاضرين.

حضر الفعالية التي نظمها (نادي القصة اليمنية "المقة") والتي تأتي ضمن برنامجه الثقافي الفصلي للعام الجاري(2011م)- عدد كبير من الأدباء والشعراء والنقاد والمهتمين إلى جانب عدد من الصحفيين والإعلاميين..الذين بدورهم اثنوا على المجموعة مبديين إعجابهم الشديد بما حملت من مضامين هادفة ورصينة ناقشت وعالجت الشاعرة الهان من خلالها بأسلوب أدبي مقتضب وسلس ,ولغة جزلة وشيقة- جملة من القضايا والمشكلات والظواهر التي تشهدها الساحة اليمنية.

فيما يلي بعض نصوص المجموعة:

العندليب الأسمر:

مايكل جاكسون الذي أربكني برقصاته وأدخل إلي التأمل والقلق, ليس قادراً على إبكائي كـ"عبدالحليم حافظ"في أغنيته "رسالة من تحت الماء".

مقص:

شعرها الطويل الذي لا مثيل له, أيقن أخيراً بأن المقص الحاد يعطيه هذا الطول الهائل.

سرقة:

سأظل أراقب نفسي من الخلف ، كي لا يستطيعوا القفز من أمامي إلى النافذة ، وسرقة ما يريدون من أطفال تتراوح أعمارهم بين السنتين والأربع وبيعهم لمن يشاءون دون أي قوانين تذكر .

 اقتناص:

عندما تقتنصني اللحظة تعتريني قشعريرة دافئة ، منها أهطل إلى وجبة سريعة أتناولها من دون ترهل واستفزاز لكن حينها تضيع منها جميع أسناني الصناعية وتبقى قشعريرة الاقتناص هي الألذ لي ولك .

متسع :   

عند هذا الحد يبقى لي متسع من الأناقة الزائفة أمام عينيك التي لا تقاوم المزيد من الألوان البيضاء هكذا يتسنى لك شراء علبة من  " الآيسكريم "كي تلون بها وجهي وينهض بالبرودة إلى الموت .

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 1878
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.2124