1555599329
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الخميس ( 18-04-2019 ) الساعة( 10:01:24 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
اثناء مشاركتة في ندوة " واقع الإنترنت في اليمن " ,, المهندس عامر هزاع : سيتم السماح بحجز النطاقات .ye المخصصة لليمن وادخال خدمة الواي ماكس

اخبار السعيدة - صنعاء (اليمن)         التاريخ : 13-01-2011

نظمت يوم الأربعاء الموافق 12/1/2011 المؤسسة اليمنية المعلوماتية في اليمن ندوة بعنوان (واقع الإنترنت في اليمن) , الندوة التي شارك فيها العديد من المتخصصين اليمنيين في تقنية المعلومات كما شاركت فيها يمن نت ممثلة بالمهندس عامر هزاع مدير عام الإنترنت وتراسل المعطيات.

وقد تحدث المهندس عامر هزاع في الندوة ووضح الخدمات التي تقدمها يمن نت وقدم نبذة شاملة عنها وكشف عن أن يمن نت ستقدم العديد من الخدمات في الفترة القادمة منها خدمة الواي ماكس التي أوضح بأن تجهيزاتها قد وصلت إلى مطار صنعاء كما أشار إلى أنه سيتم السماح بحجز النطاقات .ye المخصصة لليمن بدون خطط استضافة وهو المطلب الذي استمرت المطالبة به سنوات طويلة وقد طالبت به المؤسسة اليمنية للمعلوماتية في وقت سابق، كما صرح المهندس عامر هزاع أن (يمن نت) بصدد استضافة موقع جوجل عبر يمن نت تحت العنوان google.ye مما سيساهم في تسريع عمليات البحث في الجوجل بالإضافة إلى توفير كبير في استهلاك الباندويدث.

كما أشار إلى أن سرعة 128 ADSL  سيتم إلغاؤها وتم إيقاف الاشتراك بها من بداية العام الحالي كما أوضح أن هناك الكثير من التوسعة ستطال شبكة الإنترنت في اليمن بزيادة عدد النقاط وهو ما سيسمح بزيادة عدد المشتركين ويشار الى أن هناك الكثير من المواطنين ينتظرون دورهم في الحصول على الإنترنت فيما أشتكى أحد الحاضرين في الندوة الى أنه أنتظر مدة 6 أشهر للحصول على الخدمة.

رئيس المؤسسة اليمنية للمعلوماتية المهندس أوس الإرياني بدوره تحدث عن الاحتكار في مجال الإنترنت في اليمن وأشار الى أن الاحتكار يمارس في اليمن بشكل سلبي وأشار الى وجوب التخلي عن الروتين و البيروقراطية وتقديم خدمة متميزة في ظل الاحتكار.

وأوضح بأن احتكار الإنترنت في اليمن أدى عدم وجود جودة في الخدمة وإرتفاع أسعار الخدمة وهذا هو النوع السلبي من الإحتكار.

كما أشار الى أن كلاً من تيليمن ويمن نت هي جهة واحدة تقريباً فكلاهما يتبعان المؤسسة العامة للإتصالات ولا يمكن خداع الآخرين بالقول أنهما متنافستان.

وطالب المهندس أوس الإرياني بالتخلي عن احتكار الإنترنت وإن لم يكن فبالتخلي عن البيروقراطية والروتين والعمل بمنهجية تجارية وليست حكومية.

وقد تحدث المهندس / يسري الأثوري عن الإنترنت في اليمن وأشار الى أن الإنترنت في اليمن يستخدم في مجالات أهمها التواصل والترفية والألعاب والاستخدام غير الأخلاقي كما يستخدم للحصول على المعلومة ولكن يستخدم بشكل نادر في نشر المعلومة او إنجاز الأعمال كما أشار الى الاستخدام الخاطئ وغير المثالي للإنترنت.

وأوضح بأن محتوى المواقع اليمنية ضعيف في أكثرها وأن المواقع اليمنية أصبحت تسعى الى النسخ واللصق أكثر من سعيها نحو صنع المعلومة و أشار الى أن المواقع اليمنية أغلبها محصور في الجانب السياسي والإخباري وتغيب المواقع المتخصصة في المجالات الأخرى.

كما أشار الى الغياب شبه التام لخدمات الإنترنت اللاسلكية وكذلك التجارة الإلكترونية في اليمن والقوانين التي تنظم التعاملات الإلكترونية.

وأشار الى أنه لا يوجد اعتراف رسمي من قبل الدولة بالمواقع الإلكترونية والنشاط الإنترنتي بشكل عام كما أوضح بأنه لا يوجد إمكانية لتسجيل مواقع الإنترنت على أنها شركات وعلامات تجارية.

بينما تكلم الأخ / صالح الحماطي عن الدعم الفني الذي تقدمه يمن نت وأشار الى أنه رديء للغاية وأن الرد الذي يحصل عليه المستخدم في النهاية هو (لا توجد لدينا أي مشكلة) وأن الدعم الفني لا يعتمد أنظمة حديثة مثل نظام التذاكر والتخاطب المباشر مع العملاء عبر الموقع وطالب بإدخال مثل هذه الأنظمة الحديثة.

كما تحدث المهندس / زكريا الكينعي عن الحجب العشوائي الذي يقوم بتشويه صورة المواقع الإلكترونية ومنع الوصول إليها وظهور عبارة تشير الى أن هذا الموقع إباحي وأشار الحاضرون بدورهم الى أن هذا الحجب طال العديد من المواقع اليمنية سواء تلك المعارضة أو الحكومية أو غيرها وفي معرض رده على هذه النقطة أعترف المهندس عامر هزاع بوجود مشكلة في برنامج الحجب مما أدى الى ظهور هذا النوع من الحجب وأنهم بصدد تغيير برنامج الحجب.

كما أشار المهندس زكريا الى أنه لا توجد أي معايير أو قائمة بالمحظورات حتى يتجنبها أصحاب المواقع وأن الحجب يتم بطريقة مزاجية ولا يتم رفع الحجب بزوال السبب ودار النقاش حول بعض المواقع اليمنية التي ما تزال محجوبة رغم تقديمها تعهدات خطية ليمن نت بعدم تكرار أسباب الحجب.

كما ناقش المهندس / زكريا حجب خدمات التواصل الصوتي عبر الإنترنت مثل برامج الياهو ماسنجر والسكاي بي وغيرها

كما تكلم المهندس / عبد الرحمن أبو طالب عن الخدمات التي تقدمها يمن نت وواقع تلك الخدمات وأشار بأنه لم يعد من الفخر أن نقول بأن اليمن من أوائل الدول في المنطقة التي قدمت خدمة الإنترنت في اليمن في ظل الوضع الحالي الذي وصل إليه الإنترنت في اليمن وطالب بإيجاد نظام نقطة الاتصال الواحدة كما قام بالمقارنة بين الأسعار في اليمن والسعودية والذي أتضح من خلال مقارنته مدى الفارق الكبير في السعر بين اليمن والسعودية فالإنترنت في اليمن أغلى بكثير وعلى سبيل المثال أوضح بأن سرعة الاتصال 512 كيلو بيت في السعودية تعادل 75 ريال سعودي بينما هي في اليمن 35 الف ريال يمني غير شاملة الضريبة.

وقد أقترح المهندس عامر هزاع تشكيل لجنة مشتركة من المؤسسة اليمنية للمعلوماتية ويمن نت للعمل على إيجاد أرضية مشتركة لتحسين أداء الإنترنت في اليمن.

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 2458
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات
نبيل الحاج
يمن نت هي من افضل المؤسسات الرائده في اليمن والتي تتمتع بوجود اداره ناجحه استطاعت ان تواكب التطورات في مجال الانترنت ولااعتقد ان لدى ادارة يمن نت اي اعتراض على استقبال اراء الاخرين البناءه والمنطقية
مازن عدنان الحكيمي
اشكر بمن نت على بذلها اوسع الطرق لتطوير الانترنت في اليمن كما اشكر المهندس/ عامر هزاع على بذل الجهود المذكوره في الاعلى
رائد
اتقو الله ايها المسئولون على الانترنت باليمن نريده ولو بسرعات واسعار السعوديه رغم فرق الحالة المادية بين الشعبين لكن نتمنى ان نكون مثلهم الانترنت نعمه عظيمه اهم يساعد على المعرفه والعلم ...

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0621