1556058897
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الاربعاء ( 24-04-2019 ) الساعة( 11:09:48 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
رئيس المرصد اليمني لحقوق الإنسان : الحرص على الوحدة يتطلب سلوك وحدوي حقيقي ليس بمنطق الوحدة أو الموت وإنما بمنطق الوحدة أو الحياة

اخبار السعيدة - صنعاء (اليمن) - صقرأبو حسن         التاريخ : 26-09-2010

"اليمن محكوم بالأزمات ولا يستطيع الفكاك من هذه الحالة المحكمة لا بوجود إرادة سياسية وطنية مستقلة تنظر للوطن بمسؤولية عالية وتدرك مخاطر ما يعانيه الناس على مختلف الأصعدة وفي مختلف المجالات كذلك لابد من إن تدرك القوى الوطنية خارج الحكم إن مهمتها صعبة"هكذا يرى رئيس المرصد اليمني لحقوق الإنسان"الوضع في اليمن"معتبر أن حل مشاكل الجنوب تبدأ من (سلوك وحدوي) وقال المحامي والنشاط الحقوقي(عبد العزيز البغدادي):الحرص على الوحدة يتطلب سلوك وحدوي حقيقي ليس بمنطق الوحدة أو الموت وإنما بمنطق الوحدة أو الحياة.

من إحدى شقق شارع فرعي قريب من جولة كنتاكي وسط العاصمة اليمنية صنعاء وبعدد محدود من الموظفين, برز المرصد اليمني لحقوق الإنسان في الآونة الأخيرة كأحد أهم المؤسسات الحقوقية في اليمن, بشكل يدعو للتساؤل" ما الذي ساعد المرصد على نجاح عملة؟ ", أمر , قال عنه رئيسه أنه"العمل بجد وإخلاص"و"العمل بوتيرة لاستكمال بناءه كمؤسسة", دور المرصد  لا يتوقف على رصد وتوثيق الانتهاكات وإصدار التقارير المتخصصة, بل يعمل أيضا "على نشر التوعية بحقوق الإنسان والتدريب"وتقديم العون القضائي", صدر عنه مؤخراً تقرير عن حالة حقوق الإنسان في اليمن لعام 2009م, إلى جانب "كتاب خارطة الفساد في اليمن"و"دراسة عن الدور السياسي للقبيلة في اليمن".

منوهاً خلال حديثة إلى إن"نجاح أي مؤسسة في إطار الدولة المدنية يعد نجاح للجميع فهو يعكس بشكل ما حرص السلطة على الشراكة الحقيقة مع منظمات المجتمع المدني وحرصها الفعلي وليس الإعلامي على القيام تنمية حقيقة".

الناشط الحقوقي ورجل القانون لم ينسى إن يسرد الحلول"لخروج اليمن من الأزمات"ناصحاً السلطات التعامل بقاعدة"حل إي مشكلة تبدءا من تشخيصها ولاعتراف بها والجدية في التعامل معها"وبمنطق" الوحدة والشراكة وبناء الدولة الوطنية القوية التي تستوعب كل إنسان في هذا الوطن بنطق المواطنة وحقوقها ومعانيها وعلاقة المواطن بالحقوق والواجبات"

وأضاف: إن تتعامل مع المال العام والوظيفة العامة بمنطق الشركة أو العزبة الخاصة فان ذلك بالتأكيد لا يولد إلا التذمر والخراب والدمار والأزمات التي لا تنتهي.

المحامي البغدادي رسم علامات استفهام عديدة ما أن عرج الحديث صوب القاعدة, وقال:تعامل الجيش والأمن مع إي خارج عن القانون يبغي إن يكون محكوم بقواعد الضبط أو أحكام قانون الإجراءات الجزائية, وأسلوب التعامل مع ما يسمى القاعدة منذ احداث11سبتمبر قد أوجدت الكثير من علامات الاستفهام.

رغم ذلك, أكد أن الإرهاب آفة كان المطلوب أن يتفق المجتمع الدولي على تعريف محدد الإرهاب". حتى لا تصل قضية الحرب على الإرهاب "شيك مفتوح لتصفية الخصوم".حد تعبيره.الرجل خلال حديثة لشبكة " أخبار السعيدة ", اعتبر تهميش السلطات اليمنية التقارير التي تعدها منظمات مدنية عاملة في اليمن جاء من عدم "وجود الرؤية المطلوبة".

وفي سؤالنا له "هل استطاعت منظمات المجتمع المدني خلق ثقافة حقوقية؟, قال:إن هناك نشاطات في مجال الحقوق والحريات وحركة ملموسة من حيث إنشاء منظمات المجتمع المدني وما وجد حتى ألان من هذه المنظمات ليست جميعها في خانة واحدة من حيث نشاطها في خلق ثقافة حقوقية.معيداً ذلك إلى ما أطلق علية"انعكاس لحالة التعدد الثقافي والسياسي في المجتمع".

وقال أن التوعية المطلوبة والنهوض والتوعوي يتطلب حاضنه للاستيعاب.رابطاً ذلك النهوض بـ"مدى استيعاب السياسيات التربوية والتعليمة والإعلامية"وجعلها مكون رئيسي من مكونات الرؤية السياسية الوطنية العامة التي تتبناها إرادة جادة في مركز القرار, حد تعبيره.

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 1601
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0357