1569246744
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الجمعة ( 30-08-2019 ) الساعة( 12:45:36 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
اللوزي: لا صحة لمزاعم نقل العاصمة السياسية إلى عدن ويؤكد ضبط اثنين من خاطفي الهولنديين

اخبار السعيدة - صنعاء         التاريخ : 22-04-2009

أعلن الناطق الرسمي باسم الحكومة - وزير الإعلام حسن اللوزي, عن ضبط أجهزة الأمن أثنين من المتهمين بالتورط في عملية اختطاف الخبير الهولندي وزوجته في منطقة بني ضبيان مؤخرا.

 
وقال الناطق الرسمي في المؤتمر الصحفي الأسبوعي الذي عقده اليوم:" تم تسليم أحد الخاطفين وإلقاء القبض على آخر في محافظة أخرى". مؤكدا أن أجهزة الأمن ما تزال تحاصر منطقة الخاطفين والعملية الأمنية مستمرة حتى يتم ضبط بقية المتهمين.


وبشأن مدى صحة ما يشاع من أخبار التحضير لنقل العاصمة السياسية من صنعاء إلى عدن، نفى الناطق الرسمي هذه الأخبار جملة وتفصيلا وأعتبرها محض خيال.


وحول نقاش الحكومة للإجراءات المتخذة إزاء الشخص المتهم بتمزيق المصحف الشريف أوضح اللوزي أن مجلس الوزراء أطلع على ما تم اتخاذه من إجراءات إزاء هذا الحادث وأعتبر أن أي تصرف كان من المفترض أن يتم وفق الشريعة والنظام والقانون.


وبين أن المجلس أرجاء الاستماع إلى كامل التوضيحات في هذا الموضوع إلى الأسبوع القادم نظرا لعدم حضور وزير الداخلية الاجتماع اليوم لانشغاله في مهمة أخرى.


وفي إجابته على سؤال حول ما إذا كان هناك اتجاه لتغيير رؤساء جامعات بسبب تداعيات حادث غرق طلاب جامعة الحديدة, أوضح الناطق الرسمي أن أهم القرارات المتخذة في هذا الصدد هي التي صدرت عن وزير التعليم العالي والبحث العلمي.


وقال:" واضح أن رئيس الجامعة قدم استقالته وبالتالي الإجراءات الأخرى جارية لمعالجة وتلافي تكرار مثل ذلك الحادث المحزن الأليم الذي إنشاء الله لا يتكرر".


وفي رده على سؤال, حول مدى صحة ما يتردد من أنباء عن تلقي اليمن مطالبة من الحكومة العراقية بتسليمها العراقيين المقيمين باليمن عبر الوفد العراقي الذي زار صنعاء مؤخرا. أكد أن اليمن لم يتلق أية أشارة أو مطالبة من الوفد العراقي الذي زار اليمن مؤخرا بتسليم أي من العراقيين المقيمين في اليمن. معتبرا ما يشاع عن مطالبة الوفد العراقي لليمن خلال الزيارة بتسليم أي من العراقيين بأنها "مزاعم مختلقه ولا أساس لها من الصحة".


ولفت إلى أنه كان هناك لقاءات عقدت في وقت سابق بين مسؤولين أمنيين في البلدين, وناقشت عدد من المواضيع ولكنها لم تتطرق إلى هذا الأمر بل بالعكس الجانب اليمني طالب الجانب العراقي بتسليم بعض اليمنيين المسجونين في السجون العراقية وإعادتهم إلى اليمن.


وقال:" أما بالنسبة للأخبار المتعلقة بزيارة الوفد العراقي برئاسة وزير التعليم العالي والبحث العلمي لليمن مؤخرا, فقد كانت هناك شفافية كاملة في تناولها ".


وأشار إلى أن الوفد تشرف بمقابلة فخامة رئيس الجمهورية وسلمه رسالة من رئيس الوزراء العراقي تتعلق بالعلاقات الثنائية وأهمية تطويرها وتضمنت دعوة فخامة الرئيس لزيارة القطر العراقي الشقيق.

موضحا أن الرسالة التي سلمها الوفد لرئيس مجلس الوزراء كانت تتعلق بالتنسيق بين الحكومتين وإعادة تجديد علاقات التعاون على نطاق أوسع.
وتناول الناطق الرسمي ما تعمل عليه وزارة الإعلام في اتجاه صياغة مشروع قانون للإعلام السمعي والبصري بما يكفل فتح المجال لإنشاء محطات تلفزيونية وإذاعية تبث من اليمن.


وتوقع أن ينظر مجلس الوزراء في مشروع هذا القانون في غضون الأسبوعين القادمين.


وقال:" كان هناك مشروع قديم لإقامة منطقة استثمار إعلامي في العاصمة الاقتصادية والتجارية عدن، وهذا الموضوع يبحث من جديد لأنه ضمن إستراتيجية هيئة الاستثمار في محافظة عدن".


وأرجاء الناطق الرسمي الإجابة على بعض الأسئلة لحين انعقاد مؤتمر صحفي عام بحضور الوزراء المعنيين بحسب ما تتضمنه لائحة تنظيم عمل الناطق الرسمي للحكومة.


وقال سيكون هناك مؤتمرات شهرية يحضرها الوزراء ويجيبون فيها على كافة الأسئلة التي لدى الصحفيين حول اختصصات وزاراتهم.

 

المصدر : نقلا عن الثورة نت
إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 2059
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.07