1561440738
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الجمعة ( 14-06-2019 ) الساعة( 11:21:06 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
ضمن مهرجان السعيد الثقافي الثالث عشر .. السفير الكويتي يحاضر عن التنمية الثقافية في الكويت

اخبار السعيدة - تعز (اليمن) - سلطان مغلس         التاريخ : 07-05-2010

قال سفير دولة الكويت بصنعاء الأستاذ سالم الزمانان إلى أن الكويت والتي أنعم الله عليها بثروة نفطية كبرى أخذت بعين الاعتبار أن النفط لم يكن هو من أوجد الثقافة بل هي موجودة  من قبل الطفرة النفطية بعقود مثل مدرسة المباركية التي تأسست عام 1912 بتمويل من المواطنين وبعدها تأسست مدرسة الاحمدية وأنشئت أول مكتبة عامة في الكويت عام 1923

منوها على المسئولية ألأخلاقية التي تحملتها الكويت تجاه الدول العربية حيث أسهمت دولة الكويت  في تنميتها كسياسية خارجية خالية من الاعتبارات الأخرى فكانت الكويت عبر مؤسستها التنموية الاقتصادية تجوب بلدان العالم لتؤسس مشروعا يؤثر في حياة الناس..مدللاً على ذلك ببناء العشرات من المدارس والكليات والمستشفيات والجامعات لتوجد أساسا للحياة العصرية والتي لن تتم إلى بوجود الثقافة اللازمة لوجود الأحداث والمتغيرات.

جاء ذلك في محاضرة ألقاها ضمن فعاليات مهرجان السعيد الثقافي الثالث عشر والتي تقيمه مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة أمس الخميس بعنوان (  الكويت ودورها في التنمية ..التنمية الثقافية نموذجاً) بحضور الأخ حمود خالد الصوفي محافظ محافظة تعز وعدد من وكلاء محافظة تعز. 

كما تطرق إلى مجلة العربي وقال بأنها لا تعتبر سفير الكويت في البيوت اليمنية والعربية  فحسب ولكنها تعتبر سفير الثقافة العربية في البيوت العربية لما تحوي في مضمونها من جواهر للمعني الذي يتبادر إلي ذهن السامع عند سماع أسمها (العربي).. منوها  إلى إن رئيس الوزراء اليمني الأسبق الأديب احمد محمد  النعمان وشاعر اليمن الكبير محمد محمود الزبيري كانا مستشارين في فترة تأسيس المجلة وهما من رشحا قدري قلعمجي ليشغل منصب سكرتير تحرير مجلة العربي.

وفي المحاضرة ألقى محافظ تعز حمود خالد الصوفي كلمة رحب بها بسعادة سفير دولة الكويت الشقيقة إلى مدينة تعز ومؤسسة السعيد للعلوم والثقافة  مشيرا  الى أن زيارة سعادة السفير أتت  في الوقت التي تتحرك فيه محافظة تعز بخطى مسرعه لانجاز الاحتفال بالذكرى العشرين لقيام الجمهورية اليمنية والتي تحققت بإرادة الشعب ..مشيدا بدعم الدول العربية في تحقيق الوحدة اليمنية وبدعم دولة الكويت خصوصا التي أطفأت الكثير من حرائق التشطير وبددت كثيرا من خلافات السياسيين في الشطرين وعملت على ضمد جراح اليمن ودعمها في كل المواقف الصعبة التي تمر بها.

وكان الأستاذ فيصل سعيد فارع مدير عام مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة قد ألقى كلمة أشار فيها إلى أن دولة الكويت تتربع دائما في قلوب كل اليمنيين نتيجة للعلاقات الأخوية والمتينة  التي تربط شعبي البلدين العظيمين.

واصفا السفير الكويتي سالم الزمانان بأنه سفير بدرجة مواطن يمني وبأنه سفير لليمن وللكويت في أي بقاع يحل بها من بقاع المعمورة.

إلى ذلك منح محافظ تعز ومدير مؤسسة السعيد درعي المحافظة والمؤسسة لسعادة السفير تقديرا منهما لجهود السفير  لما يقوم به من نهضة في تقوية أواصر العلاقات الأخوية بين البلدين لدوره في تقوية أواصر الأخوة بين البلدين وبين المؤسسات الثقافية الكويتية ومؤسسة السعيد.

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 1843
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0977