1561434233
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الجمعة ( 14-06-2019 ) الساعة( 11:21:06 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
أبعاد وآثار ظاهرة القرصنة في القرن الأفريقي

اخبار السعيدة - صنعاء- يحيى الضيقي         التاريخ : 14-01-2009

ضمن برنامجه الفكري الثقافي للعام 2009م ينظم المركز اليمني للدراسات التاريخية وإستراتيجيات المستقبل (منارات)، في الثالثة والنصف من عصر يوم الثلاثاء 13/يناير/2009م، فعالية علمية تستجلي أبعاد وآثار ظاهرة القرصنة في القرن الأفريقي من خلال ورقة بحثية أضطلع بإعدادها الدكتور محمود الشعبي عضو مجلس الأمناء في المركز-أستاذ التاريخ والعلاقات الدولية في جامعة صنعاء، إضافة لعددٍ من الأوراق (المداخلات والتعقيبات)، والتي جميعها تناولت ظاهرة القرصنة من جميع جوانبها وأبعادها الاقتصادية والأمنية، وما تلقي به من تبعات كارثية أبعاد وآثار ظاهرة القرصنة في القرن الأفريقي كما تتناول الأوراق بواعث القرصنة وأسبابها والبيئات التي تنطلق منها والأساليب والآليات التي تنتهجها. وفي تصريح لموقع " أخبار السعيدة " أوضح الأخ المهندس/ عبد الرحمن محمد العلفي المدير التنفيذي للمركز بأن هذه الفعالية تمثل قراءة علمية للمشهد في منطقة القرن الأفريقي وتندرج ضمن المهام الفكرية التي يضطلع بها المركز في المجال البحثي للقضايا المرحلية والإستراتيجية ذات الصلة بحاضر الوطن ومحيطة الإقليمي والعربي والدولي، مؤكداً بأن المركز قد حرص أيما حرص على دعوة العلماء والباحثين والجهات ذات العلاقة والاختصاص بما في ذلك ممثلي البعثات الدبلوماسية التي تشارك اليمن هذا الهم الإستراتيجي وذلك حرصاً على مشاركة كل هؤلاء بآرائهم وأطروحاتهم في مناقشة وإثراء الأوراق المقدمة للفعالية بما يفضي للاهتداء إلى رؤى ومقترحات من شأنها تشكيل إضافات نوعية يستأنس بها متخذي القرار في ما ينبغي اتخاذه من مواقف وإجراءات تستهدف استئصال شأفة الظاهرة وسبر أغوارها وتشكيل رؤية علمية جمعية من الظاهرة بدراسة أسبابها المباشرة ومن يقف وراء تأجيجها. وأختتم تصريحه بالتأكيد على أن المركز وهو ينظم هذه الفعالية استشعاراً منه بأهمية البحث العلمي للظاهرة ونسج وبناء علاقة علمية معرفية مع المراكز البحثية والمؤسسات العلمية والبحثية لنتلمس سوياً ما يحيط بنا جميعاً من مخاطر محدقة وما تتمتع به دول وشعوب المنطقة من قدرات علمية وطاقات بشرية وخبرات مادية ينبغي استغلالها واستثمارها بما يحقق الخير والاستقرار والرخاء لمنطقتنا والسلم الدولي.

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 2038
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.104