1569215544
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الجمعة ( 30-08-2019 ) الساعة( 12:45:36 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
بدون مشاركة يمنية .. معرض البحرين الرابع عشر للكتاب يفتح أبوابه للقراءة والكتاب

اخبار السعيدة - المنامة - فاطمة عبد علي سلمان         التاريخ : 17-03-2010

مع نهاية العد التنازلي، أتمت اللجنة التنظيمية لمعرض البحرين الرابع عشر للكتاب استعداداتها وترتيباتها لافتتاح المعرض والمهرجان الثقافي للقراءة والكتاب الذي ينظمه قطاع الثقافة والتراث الوطني بوزارة الثقافة والإعلام في معرض البحرين الدولي الرابع عشر للكتاب ابتداء من اليوم (الأربعاء) وحتى 27 من شهر مارس الجاري، وذلك في مواصلة لخلق حراك ثقافي وفكري، يهدف إلى التنمية المعرفية وبناء مجتمع قارئ ومنتج، من خلال استضافة الشخصيات الثقافية، وإقامة عديد من الأقسام والأجنحة المخصصة للكتب العربية، الأجنبية، المترجمة والأكاديمية، إلى جانب الكتب الموجهة إلى الأطفال والفئات الخاصة، علاوة على الكتب الإلكترونية والمتخصصة في مجالات عدة.

وقد اكتمل وصول دور النشر، المؤسسات الثقافية والجهات المدعوة لتقديم قوالب ذهنية وتفكيرية، والتي قد بلغ عددها ما يزيد على 320 جهة من مختلف أنحاء الوطن العربي، وأهمها: دول الخليج العربي أجمع، لبنان، مصر، الأردن، سوريا، فلسطين، المغرب والسودان.

إلى جانب كل من بريطانيا وألمانيا اللتين ستقدمان في أقسامها صورة نموذجية للثقافة الغربية، وستتاح الفرصة للتبادل المعرفي ودمج الثقافات في أجواء المعرض، كما ستقدم عديد من الوسائل والأدوات التعليمية القادرة على تبسيط الاختلافات.

كما ستشارك كلاً من سنغافورة والولايات المتحدة الأميركية في هذا الحراك، الذي سيتخذ قاعدة موسعة لاستيعاب الذائقات الفنية المختلفة، وسيقدم في الإطار الثقافي والاجتماعي مجموعة من الأنشطة والفعاليات.

ولن يكون هذا المهرجان المعد خصيصًا للكتاب حصرًا على مؤسسات الطباعة والنشر والتوزيع، إذ ستكون هنالك سلسلة من الجهات الوزارية والوطنية من داخل وخارج المملكة، لتقديم الدعم وتعريف الزائرين بثقافات الشعوب والأجواء المعرفية المختلفة، إضافة إلى بعض الجامعات والجهات الأكاديمية.

كما سيكون هذا المعرض بمثابة ملتقى للعديد من سفارات الدول المشاركة في المعرض في نقل تراثي وتثقيفي لطبيعة البلد المشارك واهتماماته الفكرية.

وفي تصريح لرئيس االلجنة التنظيمية للمعرض الأستاذ عبدالقادر عقيل أكد أن العملية التنظيمية سارت بسلاسة وقد اكتمل تجهيز وفرش الأجنحة وعرض الكتب فيها كما وتم اتخاذ كافة الإجراءات والتدابير اللازمة لتسهيل فسح ودخول الكتب المشاركة وتهيئة الأجنحة أمام العارضين وتسخير كافة الإمكانات المتاحة كي يتم تقديم المعرض في أكمل وجه مشيرا إلى اهتمام اتحاد الناشرين العرب بالعرب الذي أثنى على الجهود التي بذلتها وزارة الثقافة والإعلام في تنظيم معرض الرابع عشر.

وما يميز هذا المهرجان هو الوجوه الشابة التي تشارك في عمليات التنظيم والإعداد، إلى جانب ابتداع الأفكار، لإيجاد مساحات أكبر لاهتمام الشباب واليافعين.

إذ عمل حوالي 100 شاب وشابة من منظمي مهرجان “تاء الشباب” الذي انطلق في نسخته الأولى الصيف الماضي على الترتيبات الخاصة بمعرض الكتاب، وقد خُصّص جناحًا تعريفيًا خاصًا بهذه النخبة، لتعريف المرتادين على التوجهات الشبابية الجديدة بالمملكة، واستقطاب دماء جديدة تشارك في هذه الفعاليات في المراحل المقبلة.

وسيكون هنالك عدد من استمارات التسجيل لجميع الراغبين في الالتحاق والمشاركة في المهرجان في نسخته الثانية خلال صيف 2010.

من جهة أخرى، سيحظى الطفل بفرصة خاصة لخلق علاقة ألفة ما بينه وبين الكتاب، عبر مجموعات خاصة بالقراءة للأطفال، والتي تعمد إلى تعزيز العلاقة وكسر جمود التعامل فيما بينهما.

كما سيرافق المعرض مجموعة مميزة من الفعاليات والأنشطة وتدشين مجموعة مختارة من الإصدارات لكتاب بحرينيين

المصدر : بنا
إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 1761
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0303