احدث الاخبار

مستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا ينظم المؤتمر الطبي الأول لهشاشة العظام

مستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا ينظم المؤتمر الطبي الأول لهشاشة العظام
اخبار السعيدة - admin         التاريخ : 26-11-2020
 
أفتتحت أعمال المؤتمر الطبي الأول لهشاشة العظام الذي بدأت فعالياته اليوم في رحاب مستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا ويستمر لمدة يومين بمشاركة نحو 500 طبيب وطبيبة من مختلف التخصصات على رأسهم نخبة من استشاري وأطباء العظام في الجمهورية اليمنية. 
 
وخلال افتتاح المؤتمر أشاد رئيس مجلس الوزراء أ.د عبد العزيز بن حبتور بالمستوى المتميز للخدمات الصحية التي يقدمها مستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا في مختلف التخصصات واسهامه الفاعل في التخفيف من معاناة المرضى لاسيما في ظل استمرار الحصار والعدوان وإغلاق مطار صنعاء منذ 6 سنوات.
 
وشكر رئيس الوزراء مستشفى العلوم والتكنولوجيا على تنظيم هذا المؤتمر العلمي الهام الذي قال إن مردوده سيكون كبيراً على الأطباء وطلبة الطب والعلوم الصحية في تحديث معلوماتهم حول آخر المستجدات في مجال طب العظام وتبادل الأفكار وتلاقي الخبرات والبحث فيما هو جديد من طرائق المعالجة للمصابين بداء هشاشة العظام.
 
وفي سياق حديثه دعا رئيس الوزراء الى الحفاظ على المستوى والمكانة العلمية التي وصلت اليها جامعة العلوم والتكنولوجيا على المستوى الوطني والعربي والدولي وإبعادها عن أي مناكفات أو مكايدات باعتبارها جامعة وطنية تؤدي رسالة علمية يستفيد منها كافة أبناء الوطن وغيرهم من أبناء الجنسيات العربية والإسلامية.
 
وشدد بن حبتور على ضرورة استقلالية العمل الأكاديمي، وقال إن أي تدخل لتوجيه سفينة العمل الاكاديمي في الجامعات غير مفيد ويجب أن تكون الخطط الدراسية وتطوير وتحديث المناهج والبحث العلمي حكراً على الاكاديميين والاقسام العلمية.
 
من جانبه أكد عضو المجلس السياسي الأعلى احمد غالب الرهوي على أهمية المؤتمرات العلمية في مواكبة التطورات العلمية في مختلف المجالات وفي مقدمتها الطبية، وأشاد بقدرات الكوادر اليمنية في مختلف المجالات، وقال إن اليمن مؤخراً شهدت ثورة في مجال التخصصات الطبية وأثبتت الكوادر الطبية اليمنية كفاءة عالية في تخصصات القلب وغيرها 
 
ودعا الرهوي الى الحفاظ على هذا الكوادر وتوفير الأجواء الملائمة لها وتقديم ما يمكن تقديمه لها من دعم ومساندة حتى لا تضطر للهجرة خارج اليمن مستشهداً ببعض الكفاءات العلمية التي اضطرتها الظروف لمغادرة البلد.
 
من جانبه أوضح مدير مستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا رئيس المؤتمر د/ فهمي الحكيمي أن انعقاد المؤتمر يأتي في إطار حرص المستشفى على الارتقاء بالعملية الطبية في الجمهورية اليمنية وتأهيل الكادر الطبي والفني تأهيلاً طبياً وعلمياً يتماشى مع المتغيرات الحاصلة في مجال الطب،
 وأضاف الحكيمي إن: انعقاد هذا المؤتمر الخاص بهشاشة العظام وبمشاركة كوكبة من الأطباء في ظل ظروف استثنائية تعيشها البلاد من حصار آثم وعدوان غاشم وفي ظل تفشي العديد من الأوبئة والامراض القاتلة دليل على شعورنا بالمسؤولية الكاملة تجاه مجتمعنا ووطننا في نشر التوعية والتثقيف الصحي للحد من هذا المرض والوقاية منه.
 
فيما أشار أمين عام المؤتمر رئيس اللجنة العلمية د/ سعيد بامشموس إلى معاناة المصابين بمرض هشاشة العظام وضخامة وكلفة علاج هذا المرض على الدول والافراد، معتبراً أن هذا المؤتمر يأتي في سياق التوعية بمخاطر هذا المرض واسبابه وكيفية الوقاية أو الحد منه.
 
وقال بامشموس إن هذا المرض يعتبر من الامراض واسعة الانتشار حول العالم حيث يصاب رجل من كل 5 رجال، وإمرأة من كل ثلاث نساء لمن بلغوا الستين عاما من العمر.
كلمة الشركات الداعمة القاها د/ عمرو الجوشعي أكد فيها على أهمية دور الشركات في دعم ورعاية المؤتمر العلمية لنشر الوعي الصحي في أوساط المجتمع ، إضافة لدورها في نشر كل ماهو جديد وحديث في مجال الطب وتوفير كافة الادوية والتوعية في استخدامها بشكل صحيح وآمن ، وحذر من خطورة الادوية المهربة والمزيفة على المريض داعيا لاستمرار وزارة الصحة في جهودها لمكافحة التهريب للحفاظ على سلامة وصحة المواطن.
 
وهذا سيناقش المؤتمر على مدي يومين جملة من الأوراق العلمية في مجالات جراحة العظام، والمخ والاعصاب والعمود الفقري، وطب الأطفال وجراحة امراض النساء والتوليد وطب الاشعة إضافة إلى أمراض الباطنة والغدد الصماء.
 
حضر افتتاح المؤتمر وزير الدولة أ. حميد المزجاجي ، ونائب وزير الصحة د. نجيب القباطي ورئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا د. عادل المتوكل وعدد من قيادات وكوادر المستشفى.
عدد القراءات : 7343
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات