1555686307
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الخميس ( 18-04-2019 ) الساعة( 10:01:24 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
انعقاد المنتدى اليمني الكوري للطاقة 2012م بصنعاء

اخبار السعيدة - صنعاء (اليمن)         التاريخ : 10-06-2012

عقدت اليوم بصنعاء فعاليات المنتدى اليمني الكوري للطاقة 2012م والذي يأتي في اطار التعاون والتنسيق بين البلدين الصديقين في المجالات الاقتصادية وزيادة الاستثمارات في مجالات النفط والغاز والطاقة المتجددة.

وفي افتتاح المنتدى الذي نظمته وزارة النفط والمعادن والسفارة الكورية بصنعاء، أشار وزير النفط والمعادن المهندس هشام شرف الى متانة العلاقات اليمنية الكورية وان الشركات الكورية لها حضور كبير في الجمهورية اليمنية.

وقال " العلاقات اليمنية الكورية ليست جديدة وانما منذ زمن وكوريا لها بصمات كبيرة في التعاون سواء من خلال الشركات التي نفذت العديد من المشاريع او من خلال مشاركتها في مؤتمر المانحين الذي عقد في لندن وكانت من الدول التي قدمت دعم كبير لليمن، كما ان الحكومة الكورية ستحضر مؤتمر المانحين الذي سيعقد في السعودية".

وأضاف" نتمنى ان تكون مساهمة الحكومة الكورية من خلال شركاتها في مجال الخدمات العامة وفي مجالات الاستثمار وأن لا يقتصر دعمها لليمن بالموارد المالية والقروض ومشاريع المياه والطرق والصحة ولكن من خلال استثمارات ومشاريع تمتص العمالة وتخلق ربح وتعمل على المساهمة في الدفع بعجلة الاقتصاد".. مجددا الترحيب بالشركات الكورية سواء في مجال النفط او الغاز وغيرها من المجالات.

وعبر وزير النفط والمعادن عن تطلعه في ان يركز مؤتمر المانحين القادم على حاجة اليمن لتمويل مشاريع استثمارية ربحية وذات طبيعة العمالة الكثيفة التي يمكن ان تساهم في رفع مستوى الاقتصاد اليمني".

وأكد أن اليمن خلال العامين القادمين سيتحرك على مستوى العالم ككل..وقال" نحن لفترة أكثر من عام ابتعدنا قليلا عن الساحة الدولية بسبب الظروف التي مر بها البلد واستطاع اليمن الحفاظ على ما لديه من تعاون مع شركات في مجال الطاقة والغاز والتنقيب والمعادن والفترة القادمة ستشهد تحرك شرقا وغربا".

وأشار إلى أن اليمن يمتلك الكثير من الثروات الطبيعية والإمكانات التي تؤهله للدفع بعجلة التنمية وتوفير احتياجات المواطنين ..لافتا الى أن وزارة النفط والمعادن سيكون لها دور خلال الفترة القادمة للترويج لإمكانات اليمن والفرص الاستثمارية الواعدة في قطاعات النفط والغاز والمعادن وكذا تسيير عمل الشركات الموجودة حاليا.

وحيا الوزير هشام شرف الشركات والمؤسسات التي ظلت تعمل في اليمن خلال فترة الأزمة وأثبتت انها شركات صديقة لليمن واستمرت في إنتاج النفط والغاز وعملت على ان تكون خسائر اليمن اقل ما يمكن.

وأكد أن وزارة النفط والمعادن ستشهد خلال الفترة القادمة تطورا نوعيا في عملها وستكون عند مستوى المسؤولية وفق إستراتيجية ورسالة بحيث تكون الشريان الذي يوفر الموارد المالية للدولة، وستقوم خلال الأشهر القادمة بجهد كبير للمساهمة في الارتقاء بالوضع الاقتصادي وتجاوز السلبيات وبما يخدم مصلحة الوطن والشعب.

من جانبه أشار السفير الكوري لدى اليمن كواوك باك أن تنظيم الملتقى اليمني الكوري للطاقة يأتي في إطار التعاون والتنسيق بين البلدين الصديقين ..لافتا إلى أهمية الملتقى في بناء علاقات تعاون أكثر نضوجا في مختلف المجالات خاصة في مجال الطاقة والغاز والطاقة المتجددة والمعادن.

وأوضح أن العلاقات الدبلوماسية بين اليمن وكوريا متميزة وتتطور بشكل مستمر وان هناك مجالات واسعة لتبادل المنافع وزيادة التعاون ودراسة إمكانية توسيع مجالات التعاون في أنشطة استكشاف النفط والغاز والمعادن والطاقة..مشيرا إلى أن اليمن شريك تجاري لكوريا حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين 2ر1 مليار دولار خلال العام الماضي بزيادة ستة أضعاف عن العام 2004م.

ولفت إلى انه بالرغم من الأوضاع التي شهدها اليمن خلال العام الماضي إلا أن الشركات الكورية كانت تعمل بنشاط في استكشاف النفط وفي الاستيراد وغيرها من المجالات.

وجدد السفير الكوري دعم بلاده لحكومة الوفاق الوطني لمواجهة التحديات التي تواجهها وتحقيق الأمن والاستقرار وكذا مساعدة اليمن لإنعاش الاقتصاد الوطني وتجاوز الأوضاع الإنسانية التي يمر بها.

وخلال جلسات المنتدى اليمني الكوري للطاقة قدم وكيل هيئة استكشاف وإنتاج النفط لشؤون الاستكشاف المهندس عبد اللطيف الظفري عرضا عن النفط والغاز في اليمن وبداية الاستكشافات النفطية والأحواض الرسوبية والقطاعات النفطية والاتفاقيات والفرص الاستثمارية المتاحة في هذا القطاع.

واستعرض حسين الشامي من هيئة المساحة الجيولوجية والثروات المعدنية الخارطة الجيولوجية وتاريخ التعدين في اليمن واحتياطيات المعادن الفلزية واللافلزية والصخور الإنشائية وأماكن تواجدها والفرص الاستثمارية المتاحة وفقا للدراسات الاستكشافية، فيما قدم عبد السلام الدخين من هيئة المساحة الجيولوجية شرحا حول الطاقة الحرارية الأرضية في اليمن وأهداف مشروع الطاقة الحرارية واستخدامات الطاقة الحرارية الأرضية والفرص الاستثمارية المتاحة في هذا الجانب.

وقدم رامي الشيباني من وزارة الكهرباء والطاقة شرحا حول الطاقة المتجددة فيما قدم هاونج جونشيك من هيئة الاستثمار الكورية عرضا عن الفرص الاستثمارية في مجال الطاقة المتجددة .

حضر المنتدى وكيل وزارة النفط والمعادن المهندس عبد الملك علامة ورئيس هيئة استكشاف وإنتاج النفط المهندس نصر الحميدي وعدد من رؤساء وممثلي الشركات النفطية العاملة في اليمن وعدد من المسؤولين.

سبأ

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 1776
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0238