1571599530
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الجمعة ( 30-08-2019 ) الساعة( 12:45:36 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
الفيلسوف الدكتور/حسن الكحلاني يحاضرفي الجمعية الفلسفية عن الهرمنيوطيقا(فلسفة التأويل)

اخبار السعيدة - صنعاء - علي ناصر الجلعي         التاريخ : 13-09-2009

ضمن البرنامج الثقافي الرمضاني الذي تقيمة الجمعية الفلسفية عقدت يوم الاربعاء الماضي محاضرة نوعية للفيلسوف الاستاذ الدكتور/ حسن الكحلاني نائب عميد كلية الاداب بجامعة صنعاء ورئيس الجمعية الفلسفية  بعنوان الهرمنيوطيقا(فلسفة التاويل) والتي أشتملت على التالي:-

1-مقدمة عن أهمية التأويل كمنهج فلسفي معاصر

2-التاسيس الفلسفي للهرمنيوطيقا

3-مراحل ظهورالهرمنيوطيقا

وبداء حديثة بتعريف الهرمنيوطيقا وقال أنها منهج ونظرية تعني بتفسيروتأويل النصوص لمعرفة المعنى ونعيدعبة قراءة تراثناالفكري والسياسي والتاريخي والفلسفي والادبي ..الخ

مشيرا الى أن الهرمنيوطيقا(فلسفة التأويل) هي في الاصل نوع من العلم أوالمجال الفلسفي المعرفي الذي يقوم على مجموعة من المبادئ التب تحكم عملية تفسيروتأويل النصوص .وكل أشكال التعبيرات الانسانية من أفعال وأفكاروفنون وإنفعالات وجدانية فهي نظرية أومنهج خاص بالعلوم الانسانية .تختلف عن مناهج العلوم الطبيعية ،فالطبيعة نعرفها والانسان نفهمة كما قال دلتاي

وأشارالدكتوروالفيلسوف الكحلاني الى أنة مع الهرمنيوطيقا الفلسفية حدث التحول من معرفة العالم ورؤيتة الى قرأتة والى فهم الحياة ومن إكتشاف الموضوع إلى إكتشاف الذات الإنسانية ففي التأويل يحدث الأنتقال من نظرية المعرفة الى الفهم .

مؤكداَ أن الموضوع الأساسي للهرمنيوطيقا الفلسفية يتركزفي بحث العلاقة بين العالم والخبرة والنصوص والقارئ لأن المناهج السابقة قد أهملت ذاتية القارئ فالجديد الذي أتت بة الهرمنبوطيقا هوالتأكيد على دورذاتية القارئ والمؤول في فهم العالم وفهم الحياة
وأشارالدكتور/الكحلاني إلى أن هذة النظرية قدمرت بالمراحل الأتية:-
1-بدائيتها الأولى في الفكراليوناني حيث يعودجذرالمصطلح إالى( هرمس)رسول اّلهة الأولمبالذي ينقل رسائل وفكرالاّلهة إلى البشر.فلة القدرة على عبورالفجوة بين طبيعة تفكيرالأله وطبيعة تفكيرالبشر
وعرفت الهرمنيوطيقا بمعنى التأويل في الفكراليوناني .بثلات معاني هي:-
1-التأويل بمعنى التلاوة لتوصيل الفكرة
2-التأويل بمعنى التفسيروالشرح
3-التأويل بمعنى الترجمة
2-المرحلة الثانية:فقدكانت في الفكرالعربي الأسلامي حيث ظهرت إشكالية التفسيروالتأويل للقراّن الكريم مع أهل السنة من جهة والمعتزلة والفلاسفة والمتصوفة من جهة أخرى وأرتبطالتأويل هنا بالاجتهادالعقلي
3-ظهرت الحاجة إلى التأويل العقلي في عصرالتنويرالغربي مع ظهورالحركة البروتستانتية علي يدالقسيس مارتن لوثرفي القرن السادس عشرالميلادي
وتحدث الدكتورالكحلاني عن التأسيس الفلسفي للهرمنيوطيقا حيث تحولت من منهج لتفسيرالنصوص الدينية إلى منهج ونظرية فلسفية تهتم بعمليات الفهم _فهم الحياة عبرفهم التعبيرات الانسانية المتعددة ،من أفعال تاريخية وتعبيرات إصطلاحية فكرية ،تاريخية أوفلسفية أودينية أوثقافية ...الخ
وكان شلاماخرالذي توفى عام 1768م الذي أسس الهرمنيوطيقا العامة فجعل من الهرمنيوطيقا علما للفهم أوفن الفهم ووضع قاعدتين لفهم النصوص هما الجانب اللغوي وهوالجانب الموضوعي في عملية فهم النضصوص حيث تشكل اللغة وسيطا بين المؤلف والقارئ زالجانب الذاتي أوالنفسي حيث نتتبع من خلالة الحياة الداخلية للمؤلف وشخصيتة ومقاصدة
5-تطورت الهرمنيوطيقا على يدالفيلسوف الالماني فيلهلم دلتاي الذب توفى عام 1911م حيث فرق بين العلوم الطبيعية والانسانية وأكدعلى أن الهرمنيوطيقا هي المنهج الخاص بعمليات الفهم الخاصة بالعلوم الانسانية وأكتمل تطورهذة الفلسفة على يدالفبلسوف الالماني جورج جادامرالذي توفى في عام 2005م والذي أكدأهمية الفروض المسبقة في عملية الفهم

 وأختتم الفيلسوف الاستاذالدكتور/حسن الكحلاني محاضرتة بإعلانة أختتام البرنامج الثقافي الرمضاني للجمعية بمحاضرة مساء الاحدالموافق 13/9/2009م للدكتوروالسياسي المعروف/عيدروس النقيب حضرهذة الفعالية الدكتور/عيدروس النقيب والدكتور/مالك الدليمي نائب عميدكلية التربية بخولان والدكتور/محمودالعباسي والدكتور/محمدباسلامة رئيس قسم الاثاربجامعة صنعاء وعددمن الباحثين والاكاديميين والمهتمين  

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 3698
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0521