1569176649
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الجمعة ( 30-08-2019 ) الساعة( 12:45:36 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
تفنيدا لإدعاءات محكمة الجنايات الدولية في مؤتمرا صحفي بحضور الشيخ الزنداني بسفارة جمهورية السودان بصنعاء ومسيرة احتجاج طلابية غدا صباحا من جامعة صنعاء

اخبار السعيدة - صنعاء- خاص         التاريخ : 07-03-2009

أكد السفير السوداني بصنعاء / محمد ادم إسماعيل  أن صدور قرار محكمة الجنايات الدولية وحد الأمة في الداخل والخارج مضيفا : موقفنا واضح ولسنا طرفا في نظام المحكمة الأساسي  وهذا الأمر لا يعنينا في شيء.محذرا بالأسلوب الجديد للاستعمار الغربي  بوسائل حديثة  مستهدفا النظام القانوني لأي دولة , وقال إسماعيل هم يحاولوا زعزعة البلاد الإسلامية التي يكون فيها سلام وتنمية لا يردوا دول تكتفي ذاتيا بل يريدوا دولا تابعة تستورد كل شيء من الغرب.

مشيرا إلى أن أسلوب ترويج الأكاذيب لن يجدي نفعا  حيث والجميع يرفض هذه التصرفات وهناك اكثر من 80 دولة أعلنت رفضها.

من جهته قال القائم بالأعمال / رشاد الطيب  متسائلا لماذا يستهدف السودان؟ ومجيبا بنفس الوقت بقولة: عندما أتت حكومة البشير في 89م لم يكون لدى السودان غير 600000الف دولار 20% موارد ذاتية و80% من صناديق الإعانة والهبات الخارجية, بالإضافة إلى اعتماد السودان في احتياجاته على الخارج  واليوم وفي أخر ميزانية قبل شهرين  كان حجمها 18 مليار دولار  90% منها موارد داخلية  ولهذا السبب يستهدف السودان.
 وفي جانب التعليم كان هناك 4 جامعات وفي نفس العام من تولي حكومة البشير لمقاليد الحكم أنشئت 30 جامعة واليوم لدى السودان مايقارب 55 جامعة وكلية دراسات مختلفة.
وفي جانب النفط كان السودان مستوردا للنفط واليوم يصدر 600000الف برميل يوميا
وفي جانب الاتصالات احدث السودان ثورة رقمية  ويصنف على مستوى الشرق الأوسط من حيث استخدام التقنية والاتصالات .
وفي جانب التسليح العسكري أصبح السودان مكتفي عسكريا حيث يصنع من الطلقة وحتى الدبابة

وحذر من مؤامرة تحاك ضد السودان للنيل من استقراره وتنميته

منبها وسائل الأعلام إلى خطر استخدام المصطلحات التي تروج إعلاميا حيث يقولون ( السودان يواجه المجتمع الدولي) مستغربا أي مجتمع يقصد به هؤلا  حيث والمعروف أن المجتمع الدولي هو عبارة عن ثلاث دول فقط وهي أمريكا وبريطانيا وفرنسا  وهم أعضاء دائمون بمجلس الأمن .

كما نبه إلى استخدام مصطلح الشرق الأوسط لكي يدفنوا قضية فلسطين  بالإضافة إلى مصطلح غسيل الأموال والذي من خلاله يتم مراقبة الأموال الداخلة والخارجة من الدول المستهدفة.

موضحا في جانب الإغاثة أن السودان يساهم ب80% من مجموع المساعدات الاغاثية  وان وجود المنظمات في دارفور هو لزرع الفتن بين القبائل ونهب الأموال.

هذا وكان قد ألقى الشيخ عبد المجيد الزنداني كلمة عبر فيها عن تضامنه مع رئيس السودان ودعا الأمة الإسلامية إلى عدم السكوت عن مثل هذه التجاوزات .

وأضاف الزنداني أن السبب الحقيقي هو وجود مخزن نفطي يسيل له لعاب الغرب لذا بداء في إشعال الفتن وتلفيق التهم.

 

الجدير بالذكر بأنه ستقام صباح يوم غدا مسيرة احتجاجية تبدءا من جامعة صنعاء بأتجاة سفارة السودان بصنعاء.

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 1944
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.1476