1555663359
اتصل بنا من نحن الرئيسية
اقلام السعيدة

2 ديسمبر .. يوم تحول تاريخي في المنطقة
كتب - علي الصباحي
مواد اعلانية

الإعلان عن فرصة مواصلة التعليم الجامعي للمقيمين والزائرين اليمنيين بالمملكة العربية السعودية
اعلانات


آخر تحديث الخميس ( 18-04-2019 ) الساعة( 10:01:24 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة
بيان مجلس التنسيق لمنظمات المجتمع المدني لحماية الوحدة والتغيير الوطني الديمقراطي

اخبار السعيدة - صنعاء - خاص         التاريخ : 12-08-2009

في بيان صادر عن مجلس التنسيق لمنظمات المجتمع المدني حصل موقع (أخبار السعيدة) الاخباري على نسخة منه جاء فيه : الحمدلله القائل{وَاعْتَصِمُواْ بِحَبْلِ اللّهِ جَمِيعاً وَلاَ تَفَرَّقُواْ }آل عمران103 ، والقائل:{وَقُلِ اعْمَلُواْ فَسَيَرَى اللّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ }التوبة105، انطلاقا من الآيتين الكريمتين واللقاء التشاوري لمنظمات المجتمع المدني الذي دعي إليه مركز منارات و الذي شاركت فية أكثر من (50) منظمة مدنيه تمثلت بأكثر من (213) شخصية قيادية وأكثر من (160) شخصية وطنية وأكاديمية وسياسية واجتماعية فاعلة ومن كل أشكال الطيف السياسي والفكري والمهني والذي أنتظم في ثلاث حلقات نقاشية الأولى بتاريخ 2يونيو2009م والثانية بتاريخ 9يونيو2009م والثالثة بتاريخ 11يونيو2009م تم خلالها أغناء رؤية مبادرة منارات لتعزيز الفكر والثقافة الوطنية وتحقيق الإصلاحات التشريعية والسياسية والاقتصادية وتم تداول هذه المبادرة بمزيد من الآراء والأفكار البناءة المعبرة عن التوافق العام لمجمل المنظمات المشاركة في الملتقى والتي تمخضت في الآتي:-


1. إعلان وثيقة منظمات المجتمع المدني لحماية الوحدة والتغيير الوطني الديمقراطي
2. التوافق على العمل المشترك لبلورة وتجسيد هذه الوثيقة كبرنامج عمل وطني من خلال مجلس تنسيق تنطوي في إطاره جميع المنظمات المشاركة في الملتقى
3. تسمية المنظمات لممثليها في مجلس التنسيق بواقع ممثل واحد لكل منظمة شاركت في الملتقى
4. ترك الباب مفتوح أمام بقية منظمات المجتمع المدني التي لم يتسنى لها  المشاركة في الملتقى بأن تلتحق لهذا العمل الوطني في إطار وثيقة حماية الوحدة والتغيير الوطني الديمقراطي بواقع ممثل واحد لكل منظمة أسوة ببقية المنظمات المشاركة، لتأكيد دورها الوطني في مجمل القضايا الوطنية.
5. عقد مجلس التنسيق اجتماعه التأسيسي الأول بتاريخ 30يوليو2009م ممثلا في المنظمات التي تم تسمية معظم ممثليها في المجلس وتم مناقشة آلية العمل والتنفيذ المترجمة للوثيقة إلى واقع ملموس من خلال إيجاد الآلية الإدارية والتنفيذية لبرنامج عمل المجلس وذلك بتشكيل هيئة تنفيذية للمجلس  وتم اختيار لجنة فنية من بين أعضاء المجلس  تقوم بإعداد مشروع برنامج العمل وآلية التنفيذ على أن يتم تشكيل الهيئة التنفيذية للمجلس بعد أعداد اللجنة الفنية مشروع برنامج العمل وآلية التنفيذ
6. في تاريخ 5 أغسطس2009م عقد مجلس التنسيق اجتماعه الثاني وقدمت اللجنة الفنية تقريرها للمجلس وأقر برنامج العمل وآلية التنفيذ بعد المناقشة وتم تشكيل الهيئة التنفيذية للمجلس بالتوافق والإجماع على النحو التالي:


- أ.د.حمود صالح العودي            رئيسا للمجلس
- د.عبدالصمد الحكيمي               نائبا للرئيس
- عبدالمجيد ناجي الحنش             أميناً عاماً
- قائد صالح الطيري                 أميناً عاماً مساعد
- عادل أحمد المطري                سكرتيراً
- ق/أمال الدبعي                     مسئولاً قانونيا
- علي ناصر الجلعي                 مسئولاً إعلاميا
- جميلة محسن الديلي                مسئولاً للرصد والمتابعة
- سالم فتيني الوجية                  مسئولاً للعلاقات العامة
- جمال عبدالله الجهيم                مسئولاً للانشطة
- يحي محمد العنتري                مسئولاً ماليا
- لبيب محمدنعمان                   مسئولاً للتنسيق والتواصل


على أن تكون رئاسة الهيئة التنفيذية للمجلس دورية كل ستة شهور لتتمكن منظمات المجتمع المدني المنطوية في إطار هذا المجلس من تأدية دورها القيادي في المجلس من اجل بلورة وثيقة حماية الوحدة والتغيير الوطني الديمقراطي إلى واقع ملموس عبر الاتصال والتواصل بكل أطراف الوضع السياسي  في البلاد عن طريق النزول الميداني للمناطق المتوترة ولقاء كل الأطراف وعرض وثيقة حماية الوحدة والتغيير الوطني الديمقراطي التي تضمنت كل ما يدور على الساحة الوطنية والوضع الراهن للوطن والمخارج الوطنية الكفيلة لتجاوز الأوضاع السلبية الراهنة، حيث شاركت في صياغتها وإعدادها كل منظمات المجتمع المدني الممثلة في هذا المجلس والتي تمثل السواد الأعظم من كل شرائح وتكوينات المجتمع اليمني  استناد إلى مبدأوهوية منظمات المجتمع  المدني كمنظمات مهنية بالدرجة الأولى وذات دور وطني فاعل بعيدا عن أية أهداف أو طموحات تتعلق بالعمل السياسي كسلطة أو معارضة وفي نفس الوقت يثمن المجلس تثمينا عاليا كل المواقف العربيةِ الشقيقة والدولية الصديقة الداعمة للوحدة الوطنية  والأمن والاستقرار  ويدعو السلطة والمعارضة وكل أطراف المشهد السياسي إلى وقف الحملات والملاسنات الإعلامية التي لن تحل المفارقات والاختلافات الموجودة بل تزيد الوضع تعقيدا والاحتكام لمبدأ الحوار المسئول بمنطق الحكمة والعقل والنظام والقانون واستشعار مسؤولياتهم التاريخية والوطنية بالتروي والتعقل تحقيقا وتأكيدا لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم (الإيمان يمان والحكة يمانية) وتفويت الفرصة على المتآمرين والحاقدين على مسيرة الثورة والوحدة والديمقراطية الذين يستغلون حالة الاحتقان ومظاهر الاختلال والفساد لينقضوا من خلالها على أهم المكاسب الوطنية التي ضحى شعبنا من أجلها على مدى أكثر من خمسة عقود مضت، كما ندعو كل القوى الوطنية الخيرة  والشخصيات الاجتماعية وكل شرائح المجتمع والمؤسسات الإعلامية الرسمية والحزبية والأهلية والأقلام الشريفة ليشاركونا ونشاركهم الراي والعمل من أجل حماية الوحدة والتغيير الوطني الديمقراطي في ضوء ما تمخض عنه موقف منظمات المجتمع المدني المتضمن في وثيقة حماية الوحدة والتغيير الوطني الديمقراطي.
 
هذا..والله من وراء القصد،،
 
صادر عن مجلس التنسيق لمنظمات المجتمع المدني
لحماية الوحدة والتغيير الوطني الديمقراطي
صنعاء: الثلاثاء 11 أغسطس 2009م

إضافة تعليق || طبـاعة || إرسـال || عدد القراءات : 1931
شارك
Share |
اضف تعليقك على الفيس بوك
التعليقات

سياسية الخصوصية || القائمةالبريدية || خريطة الموقع || خدمة RSS
جميع الحقوق محفوظة لـ © اخبار السعيدة - 2008 -- برمجة وتصميم كليفر ديزاين

Total time: 0.0483